الخميس، 28 مايو، 2015

Night Moves

كتب : فراس محمد

التقييم : 3.5/5

بطولة : جين هاكمان ، جينيفر وارن
إخراج : آرثر بن (1975)

الفلم يمارس ألعاب استفزازية مع المُشاهد بنفس الطريقة التي تمارس فيها قضية التحقيق ألعابا سادية مع المحقق هاريجين هاكمان - ، هذا العمل من النوعية التي لا يجب ان تفهم كل تفاصيلها , لأنها تبدو كلعبة الدمى الروسية , كلما فتحت لعبة كان داخلها أصغر , والفلم لا يبدي نية للوصول للعبة الاخيرة , معضلة الفلم او ايجابيته انه تكتل عقد ليس هناك وسيلة لحلحلتها , ولا رغبة , كل خيط من خيوط هذه المؤامرة التي يسعى هاري لاكتشافها ينقطع ليقوده لحبل آخر يوصله لاتجاه آخر , وفي النهاية يبدو ان الغاية الوحيدة التي وصل لها الفلم هي وضع المُشاهد وسط دوامة لا سبيل للخروج منها واعطاء لمحة عامة عن مدى تعقيد الحياة التي تحولت فيها عمليات القتل والاختطاف لروتين حياة يومي ورجل كهاري ليس مناطا به حل اللغز بعدما تحول لجزء من لعبة الشطرنج .

في السبعينات قدم جين هاكمان ثلاثة شخصيات متشابهة , رجل الاستخبارات الذي يعيش عقدة الماضي والذنب في محادثة كوبولا , رجل الشرطة العنيف والحاسم في الاتصال الفرنسي , والمحقق الذي دخل دوامة لا سبيل لحلها في هذا الفلم , كل شخصية من هذه الشخصيات تستطيع ان تقدم الافلام الثلاثة معا في مواقف مختلفة , وكل فلم منها يقدم شخصيته على أنها تسعى لخلاص , خلاص الانتصار , ضمن مجال الشك هو بطله , الشك في بعض الاحيان قاتل كما في المحادثة , أو مُهلك كما في هذا , أو يجب تجنبه وتحييده واتباع الحدس كما في اتصال فريدكين الفرنسي .

آرثر بن مخرج يستحق الاحترام رغم اني لست معجب تماماً بفلمه هذا لأنه استغل المُشاهد أكبر قدر ممكن من خلال تقديم او حجب المعلومات الضرورية عنه للتواصل مع اللغز الذي قدمه ، ولكنه يستحق الاحترام لليونته وتنوع الافلام التي قدمها ,
Bonnie and Clyde على شاكلة Pierrot Le Fou في الستينات , وافلامه في السبعينات تتحلى بدرجة اختلاف كبيرة , صانعة المعجزات قصة انسانية مؤثرة محبوكة الرواية , رجل كبير صغير عن رجل يتردد بين التحضر والبدائية في واحد من أغرب أفلام الغرب الاميركي , واسقاطات اقتصادية في فلمه The Chase في فترة اكتشاف النفط في صحاري الغرب مع مارلن براندو و روبيرت ريدفورد و جين فوندا .. ليونته وتنوعه يذكرني برومان بولانسكي .