السبت، 18 أكتوبر، 2014

Peeping Tom

كتب : محمد السجيني

التقييم : 4.5/5

بطولة : كارل هاينز بوم ، آنا ماسي ، مويرا شيرر
إخراج : مايكل باول (1960)

عندما شاهدت هذا الفيلم تعجبت كثيراً من عدم شهرته ، الفيلم انتاج 1960 وهي نفس سنة انتاج رائعة هيتشكوك العظيمة Psycho وعلي الرغم من فارق الشهرة الواسع بين الفيلمين ، فيلم مايكل باول هذا واحد ضمن أفضل ما شاهدته في سينما الرعب النفسي علي الاطلاق .

تدور قصّة الفيلم حول قاتل مُتسلسل للنساء يُدعي مارك ، يستخدم كاميرا محمُولة اثناء عمليّات القتل لتصوير تعبيرات الفزع والرُعب غلي الوجوه ، مارك يعمل مُساعد تصوير في استديو لصناعة الأفلام ، بعد انتهاء عمله يعمل مُصوّراً لبائعَات الهوي ، هو شاب خجول نادراً ما يختلط بالبشر ، يعيش في عقار لوالده ، يعيش في الطابق العلوي ويستأجر الارضي لعائلة اخرى .

يتتبّع الفيلم في رحلته الجوانب النفسيّة لشخصيّة كهذه ، كيف عانت من عُقدة خوف زرعها بداخلها الأب في مراحل الطفولة فحوّلها الي وحش كاسر في هيئة بشريّة ، يصوّره لنا مايكل باول في ذروة قسوته عندما يتشتّت مارك بين لذّة عمليّة القتل وبين الاسراع لمُشاهدة تعابير الفزع على وجه الضحيَّة ، منذ مشهد افتتاحيته العظيم يضعنا باول في وسط الحلقة تماماً ، ويصنع حالة من الترقب طوال لحظات الفيلم لانتظار معرفة ما الذي يفعله مارك ليخيف ضحاياه هكذا ، ويضبط زوايا كاميراته والوانه على جو خانق تماماً ، يجعل منا نحن المُشاهدين متلصصين آخرين مثل بطل فيلمه ، ويسرد سرداً هادئاً ساعده مونتاج مُمتاز جداً ، ويقدم تناقضاً رائعاً في كشف القاتل عن طريق امرأةٍ لا ترى .

غير مُتأكد من ثبات تقييمي للفيلم خصوصاً من مشاهدة واحدة فقط ، لكنه سيظل واحداً من أهم وافضل ما شاهدت في سينما رعب الستينات .