الجمعة، 1 أغسطس، 2014

المومياء – يوم أن تحصى السنين

كتب : فراس محمد

التقييم : 4/5

بطولة : أحمد مرعي ، نادية لطفي
إخراج : شادي عبد السلام (1969)

صوت الرياح التي تحتك بحبات الرمل وجدران الكهوف البكر والأعمدة التي لا سقف لها رسمت هذه البيئة الصفراء اللون التي صورها شادي عبد السلام بعنايته بتفاصيلها التي جعلت كل دخيل عليها ملاحظ وغريب , الطرابيش الحمر للأفندية , اعلام الامبراطورية العثمانية , بدا عدم انتماءها لهذه البيئة الصحراوية بالشكل الذي يجعلها موضع شك مترافقا بموسيقا تصويرية لا تقل مبعثا للغموض عن توابيت الآلهة الفرعونية , بنفس القدر الذي تحمله من عدم الراحة والقلق , هؤلاء الافندية كما قدمهم الفلم , لون من ألوان الغزو الحضاري , او النهب الحضاري بالأحرى والتي استغلت حالة "النسيان والتجاهل" التي ألقاها ابناء هذه القرية الصحراوية تجاه ما تخبئه جبالهم من تاريخ , من حضارة .

الفلم يناقش الجانب الاخلاقي من قيام حضارة على انقاض حضارة أخرى , حضارة وليدة متسلقة كمن يأكل لحم ميت , وكلما كانت الحضارة البائدة أكثر عظمة كلما كان وكلاء الحضارة الناشئة أكثر دناءة ووضاعة , كشخصية أيوب , و مراد , وكأنهما تسلقا السلم ذاته ليكون ايوب قد سبق مراد في الوساطة , كما قال مراد "كان ايوب قد بدأ مثلي" ، وبالمناسبة فإن شخصية مراد موجودة في كل الافلام التي تتناول الحضارة الفرعونية في السينما العالمية حتى في الافلام التجارية  وهذه الشخصيات تتكاثر في كل الازمنة (سيأتي سليم آخر) .

ولكن الحضارة لا يمكن ان تندثر , هي موجودة في لاوعي الاحفاد , في ضمائرهم , شيء يتناقل بين الاجيال لا يمكن ايقافه او فهمه , وهذا سبب عقدة الذنب الذي شعر بها احد الاخوة , (العلم بالسر ذنب , والجهل به ذنب أكبر) , ولهذا قال أحد الافندية حينما ألتقى احد الاخوة (وكأنه تمثال قد عاد للحياة) .

ربما ما لم يستطع الفلم ابرازه وايضاحه وتركه ما بين سطوره قصداً او عن غير قصد هو انه لم يستطع تصوير عملية بناء الثقة بين ونيس وأحد الافندية التي ادت للخاتمة التي قدمها عبد السلام , وهذا جعل عقدة الذنب تتضخم لدى ونيس , وبدت فعلته انتقاماً , انتقاماً لمقتل اخيه , انتقاماً من والده , او انتقاماً للطريقة التي يُعامل بها الموتى ، هل لدى شادي عبد السلام مقصد من عدم رغبته في ايجاد أي عناصر مشتركة بين ونيس و الافندي كي تبدو عملية نقل الآلهة وكأنها سرقة تحت نور الشمس , أم أن هاتين الشخصيتين هما وجهين لعملة واحدة ؟ ، تاريخ الآثار وما حصل لها هو الذي سيجيب عن هذا السؤال .