الأحد، 16 مارس، 2014

Mood Indigo

كتب : مصطفى فلاح

التقييم : 3/5

بطولة : أودري توتو
إخراج : ميشيل غوندري (2013)

سينما (غوندري) ، السريالية تصل ذروتها ! ، ليس لأني لم أعتد على عوالم (غوندري) الفريدة ذات الخيال الجامح فهو حبيس أحلامه منذ رحلته الوحيدة في سينما بلده الأم , فحتى مجرد جولة بسيطة في كونه المُطلق قد تتعب أي شخص كما تتعبني الآن و أنا أحاول -يائساً- صفّ بعض الأسطر في ما خرجت به من ساعتي فيلمٍ ، مرت كالحلم !

لنسأل أنفسنا سؤالاً , لماذا تمتعنا أفلام (ميشيل غوندري) على الرغم من جرعة السريالية الجنونية ؟ برأيي , لأنه كاتب جرئ و يملك الفكر اللازم لمجاراة هذه الجرأة ،  النصوص قد تبدو عقيمة على الورق , و لكن حين يتولى أمرها شخص بمثل جنون هذا الأنسان و كفاءته , فالعمل – حتماً - بين أيد أمينة !

رغم أن أنطلاقة هذا المُخرج كانت من ربوة هوليوودية ألا أنه يبدو أكثر تحرراً و أنفتاحاً في السهل الفرنسي , فبالرغم من تعاونه المُضاعف مع أحد أفضل كُتاب هذا العصر (تشارلي كوفمان) و حيازته أوسكاره الوحيد ألا أن أحلام الأول لن تنتهي قبل أن يجف قلم الأخير ! الموازنة التي يفرضها الأثنان في نصوصهما يستحيل على غيرهما الوصول أليها دون حرب ذهنية و وجدانية لا غرضية ! فغرابة عرض و تفاصيل القصة يناقض بعضها بعضاً , و خط السرد من الصعب مجاراته , لكنه ،  يكتب فلسفته بطريقة تناسب كل ذوق !

أعذروني, فالى الان لم أدخل في صلب الموضوع , لم أطرق الباب حتى ،  و لكن هكذا هي أعمال (غوندري) الأصلية , كلما أقتربت منها كلما تُهت أكثر ! من عقل شخص يحاول الأستغناء عن ذاكرته , الى عقل شخص يحاول الغوص فيها ؛ و (غوندري) يحاول دائماً الحديث عن لُب العواطف , فزرع في قلب شخصيته الجديدة ، زنبقة ! فلم جميل , زاده جمالاُ الأنسجام بين (توتو) و (دوري) ، فكلاهما أعتكف المغامرة في أعمال سابقة ، مع (أميلي) و (أرسن لوبين) , يُطل (غوندري) في أشراقة ساطعة لعقل طاهر ،  مرة أخرى !

لألهاب المزاج بدرجة أكبر , ماذا لو أتم (تشارلي كوفمان) تعاونه الثالث مع المخرج هنا ؟!